التخطي إلى المحتوى
“لما تكبري هجوزك”.. قرار عاجل من الكويت ضد مدرس مصري بعد ما فعله بطالبة 12 سنه خلف باب الفصل والبنت تحكي تفاصيل صادمة لوالدتها

لا أحد يدري ماذا جرى للمدرسين المصريين، فلا تكاد تمر فترة إلا ونسمع عن قيام مدرس باغتصاب طالبة أو مدير مدرسة يتحرش بأخرى، أو أستاذ جامعة يقوم بابتزاز طالبات عنده، وتكررت هذه الوقائع كثيراً في المدارس والجامعات المصرية، ولكن الغريب أن بعض المدرسين المصريين اعتاد على هذا الأمر، ونقله من مصر إلى خارج الحدود وإلى دول أخرى يعمل بها، مما يسئ إلى جميع المدرسين المصريين

فها هو مدرس مصري تقرر الكويت القبض عليه وترحيله خارج البلاد، بعدما قام بالتحرش بطالبة داخل الفصل وخلف الباب في مدرسة بالكويت، ولم يكتفي بذلك بل إنه هدد الطالبة بأنها إذا تكلمت فسوف يقوم بإبلاغ المديرة عنها وفصلها من المدرسة، حيث كان يتحسسها خلف باب الفصل ويتحرش بها ويقول لها “لما تكبري هجوززك”، وكشفت البنت التي تبلغ من العمر 12 سنة عن تفاصيل صادمة لوالدتها.

حيث أكدت الطفلة لوالدتها أن المدرس تعود على التحرش بها في كل يوم خلف باب الفصل في حصته الطفلة، وقال الطفلة أنه بعد انتهاء الحصة ومغادرة زملائها كان يطلب منها البقاء ويتحسس جسدها خلف الباب، وأصيبت الأم بصاعقة حينما علمت بذلك، ولكنها تمالكت أعصابها وذهبت إلى أحد مراكز الشرطة لتأخذ حق ابنتها بالقانون وأدلت الطفلة بالتفاصيل أمام الشرطة وتم القبض عليه وقررت دولة الكويت إبعاده من البلاد نهائياً وعدم عودته مرة أخرى تحت أي ظرف.

 

المصدر: نجوم مصرية

عن الكاتب