التخطي إلى المحتوى
وزارة التجارة: قمة مشتركة بين السيسي والبشير في السودان أكتوبر المقبل

اقرأ اخر خبر عن وزارة التجارة: قمة مشتركة بين السيسي والبشير في السودان أكتوبر المقبل حيث ثم نقل الخبر من موقع مـصـراوي

كتبت- إيمان منصور:

عقد عمرو نصار وزير التجارة والصناعة، اليوم الثلاثاء، جلسة مباحثات مع وزيري التجارة والصناعة السودانيين، لبحث مستقبل التعاون الاقتصادي بين البلدين خلال المرحلة المقبلة، بحسب ماجاء في بيان للوزارة حصل عليه ثمانية.

ووفقا لبيان الوزارة، تأتي هذه المباحثات على هامش فعاليات اجتماع اللجنة الوزارية المصرية السودانية المشتركة والتى تستضيفها وزارة الخارجية المصرية حاليا.

وقال الوزير عمرو نصار، إن اللقاء تناول سبل تطوير العلاقات المشتركة بين البلدين في مختلف المجالات خاصة التعاون التجاري والصناعي، مشيراً إلى أن الجانبين أكدا حرصهما على إزالة كافة التحديات التي قد تقف حائلاً أمام انسياب حركة التجارة والاستثمارات المشتركة بين البلدين.

وأضاف نصار أنه تم الاتفاق على عقد اجتماعات اللجنة التجارية المصرية السودانية المشتركة منتصف شهر سبتمبر المقبل بالقاهرة لوضع خطة عمل مشتركة تستهدف تعزيز آليات التعاون الاقتصادى المشترك بين الجانبين في مختلف المجالات الاقتصادية.

وأكد الوزير حرص القيادات السياسية في مصر والسودان على تعزيز العلاقات المشتركة بين البلدين لترقى لمستوى طموحات الشعبين.

وأشار الوزير إلى أن القمة المقبلة بين الرئيسين السيسي والبشير والمقرر عقدها بالسودان خلال شهر أكتوبر المقبل تعد ركيزة أساسية لإحداث نقلة نوعية في مستوى العلاقات التجارية والاقتصادية المشتركة بين البلدين.

وفيما يتعلق بتعزيز التعاون في المجال الصناعي أوضح نصار أن المباحثات قد تناولت أهمية إعداد دراسات الجدوى الخاصة بإنشاء المنطقة الصناعية المصرية بالسودان وتحديد نوعية المشروعات المقترح إقامتها بالمنطقة.

وأكد الوزير على أهمية تحقيق التكامل الصناعي المشترك بما يسهم فى تلبية احتياجات المستهلكين بكل من مصر والسودان والتصدير المشترك للأسواق الخارجية

ومن جانبه قال حاتم السر علي، وزير التجارة السوداني إن السودان تعتبر نافذة كبرى على الأسواق الأفريقية حيث تعد السودان بوابة رئيسية لأسواق 9 دول أفريقية محيطة بالسودان.

وأضاف وزير التجارة السوداني أن المنتجات المصرية لديها فرصة كبيرة في السوق السوداني خاصة في ظل التقارب بين البلدين جغرافياً، فضلاً عن الرواج الكبير الذي يتمتع به المنتج المصرى لدى المستهلك السوداني

وأكد موسى كرامة وزير الصناعة السوداني على أهمية الإسراع في إنشاء المنطقة الصناعية المصرية بالسودان والتي تم تخصيص مساحة 2 مليون متر مربع أراضي لها بهدف إقامة صناعات تلبي احتياجات السوق السوداني والتصدير لمختلف الأسواق الخارجية خاصة أن هناك العديد من المنتجات المصرية التي تلقى قبول المستهلك السوداني.

وقال موسى إن وزارته حريصة على تقديم كل التسهيلات اللازمة لبدء هذا المشروع الحيوي.

وشارك في جلسة المباحثات عبد الحميد البشرى القنصل العام لجمهورية السودان بالقاهرة وأحمد عبد الرازق رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية وأحمد عنتر رئيس جهاز التمثيل التجاري وأماني الوصال رئيس قطاع الاتفاقات التجارية والتجارة الخارجية وأسامة هاشم وكيل وزارة التجارة السودانية.