التخطي إلى المحتوى
عاجل.. قرارات تاريخية من “شركات السيارات” تقلب موازين السـوق المـصـري منذ قليل

فـي ظل وجود حالة من الركود قد ضربت سوق السيارات المـصـري فـي الساعات الماضية، بدأت شركات السيارات فـي التفكير فـي حلول عاجلة لمواجهة هذه الأزمة، وذلك بعدما بدأت مبيعات السيارات تتراجع بشكل كبير، خاصة فـي ظل إنتظار المواطنين لتنفيذ قرار الحكومة المصرية، بشأن تفعيل إتفاقية الجمارك الأوروبية، والتي من شأنها أن تجعل جمارك السيارات تصل لنحو 0% على السيارات الأوروبية.

وحاولت بعض الشركات إصدار قرارات من شأنها أن تنقذ السـوق المصرين وذلك بعدما قامت شركتي “المنصور للسيارات”، وكذلك “جي بي غبور”، والتي تعتبر أكبر الشركات العامة فـي السـوق المـصـري بتقديم بعض العروض من أجل تشجيع المواطنين على شراء السيارات فـي الوقت الحالي.

ومن جانبها، قالت شركة “جى بى غبور أوتو” بتقديم عرض خاص للعملاء، وقد جاء على النحو التالي:

فـي حال قيام العميل بشراء أي من سياراتها ماركة هيونداي – مازدا – شيري – جيلي ابتداء من شهر نوفمبر 2018 وحتى نهاية شهر يناير 2019 سواء تم الشراء من احدى صالات العرض أو من خلال الموزعين المعتمدين فإن الشركة ملتزمة برد أية فروق فـي أسعار السيارات قد تطرأ على الأسعار الرسمية المعلنة من قبل جي بي غبور أوتو خلال الفترة المذكورة إلي العميل وذلك من أي فرع من فروع جي بي غبور أوتو تيسيرا على العملاء.

وفي السياق ذاته، أعلن “المنصور للسيارات”، بأنها توجه رسالة إلى كل عملاء أوبل ضد تلقبات السـوق، مشددة على كونها مستعدة لرد أي فروق أسعار قد تحدث بين السعر الرسمي المعلن لسيارات أوبل، وبين سعرها خلال شهر يناير المقبل، وذلك لتشجيع المواطنين لشراء السيارات فـي الوقت الحالي بدلًا من إنتظار شهر يناير المقبلة.

ويذكر بأن بعض المصادر الحكومية قد أشارت فـي تصريحات سابقة فـي الساعات الماضية، بأن إتفاقية بين مصر والإتحاد الاوروبي بشأن الجمارك على السيارات الأوروبية سوف يتم تفعليها فـي شهر يناير المقبل لتصبح الجمارك على السيارات الأوروبية فـي مصر 0% بدءًا من العام الجديد.

المصدر: مصر فايف.