التخطي إلى المحتوى
إلقاء القبض على الممثلة الإباحية التي زعمت أنها على علاقة بترامب

اقرأ اخر خبر عن إلقاء القبض على الممثلة الإباحية التي زعمت أنها على علاقة بترامب حيث ثم نقل الخبر من موقع مـصـراوي

كتبت- هدى الشيمي:

ألقت القوات الأمريكية القبض على الممثلة الإباحية ستورمي دانيالز، أمس الأربعاء، التي زعمت أنها أقامت علاقة مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في عام 2005.

وذكرت تقارير إعلامية أمريكية أنه تم إلقاء القبض على دانيالز، واسمها الحقيقي ستيفاني كليفورد، في نادي تعري في أوهايو.

وقال مايكل أفيناتي، محامي دانيالز في تغريدة عبر تويتر، إنها أُلقي القبض عليها لأنها سمحت لرواد النادي بوضع أيديهم على جسدها بطريقة غير اخلاقية.

وأكد أفيناتي أن إلقاء القبض على موكلته كان مُدبرًا وله دوافع سياسية. مُشددًا على أنهم سيتصدون لكل هذه الاتهامات المُلفقة، على حد قوله.

وذكرت وكالة رويترز الإخبارية أن دانيالز كانت تقدم عرض في نادي سيرينس جينتلمن، يومي الأربعاء والخميس وفقًا للجدول المنشور على الموقع الإلكتروني الخاص بالنادي.

وحسب أفيناتي، فإن دانيالز كانت تقدم نفس العرض الذي تقدمه في أي نادي أخر في أي مكان بالبلاد.

ويتوقع المحامي الأمريكي أن يتم الإفراج عن موكلته بكفالة، مُرجحًا أن يتم اتهامها بجنحة بسبب السماح بلمسها بطريقة غير اخلاقية.

وزعمت دانيالز أنها أقامت علاقة مع ترامب في عام 2006، وقالت إن مايكل كوهين محامي الرئيس الأمريكي دفع لها مبلغ 130 ألف دولار لشراء صمتها قبل الحملة الانتخابية.

واعترف كوهين أنه دفع لها المبلغ بالفعل.

وفي مايو الماضي، قال ترامب إن دانيالز حصلت على المال للتوقف عن الإدلاء بتصريحات خاطئة، واتهامه بأشياء غير حقيقية.

وأنكر ترامب إقامته علاقة مع دانيالز.

ورفعت الممثلة الأباحية قضيتين ضد ترامب، أحدهما لخرق الرئيس الأمريكي اتفاقية الصمت الموقعة بينهم في أكتوبر 2016، أي قبل أيام من بدء الحملة الانتخابية.