التخطي إلى المحتوى
“شافني وأنا نايمة مع عشيقي”.. سيدة تقتل الطفل “بدر” خنقًا بوضع رأسه فـي الماء ووضعه داخل شوال إلقائه بالمصرف

فـي جريمة بشعة تحمل من الفظاعة والغلظة ما لا يتوقع، شاهدها “بدر” وهي تمارس علاقة غير شرعية مع جاره، وعندما لمحته استدرجته ووضعت رأسه فـي إناء به ماء حتى مات مختنقًا، ثم دفنته خوفًا من افتضاح أمرها أمام أهالي القرية بعدما شاهدها فـي وضع مخل بالآداب، قبل ثلاثة أشهر.. كما جاء فـي تحقيقات النيابة.

اعترافات المتهمة

فقد مثلت المتهمة أمام النيابة، والتي بدورها أصدرت قرارا بإحالتها للمحاكمة الجنائية أمام محكمة الجنايات، ونظرت المحكمة أوراق القضية، ومن المقرر إصدار حكمًا على المتهمة يوم الأحد المقبل، وجاء فـي التحريات والتحقيقات الأجهزة الأمنية، فـي البداية أنه فـي منتصف شهر ديسمبر من العام الماضي، ورد بلاغ من خفير بالمعاش يدعى “جمعة. س”، مقيم عزبة الجعيدي بقرية باها، باختفاء نجله “بدر” 8 سنوات، فتم تشكيل فريق بحث وتحر لكشف ملابسات الواقعة.

وتوصلت جهود البحث إلى أن وراء اختفاء الطفل جارته ربة منزل، وتبين من تحريات رئيس مباحث مركز بني سويف، أن الطفل كشف وجود علاقة أثمة بين جارته وتدعى “ر. س”، وأحد الأشخاص، بعد مشاهدته لها فـي وضع مخل بالآداب معه، وهددها بفضحها، فأقدمت على خنقه ووضعه داخل جوال ودفنه بجوار “نخلة” بعزبة الجعيدي: “وضعته بداخل حقيبة من القماش وألقيت به فـي أحد المجاري المائية المجاورة للقرية”.

وأضافت:” أنها منذ نحو شهر علمت باعتزام أهالي القرية بتطهير المجرى المائي، فتوجهت للمجرى واستخرجت الجثة ووضعتها أسفل كومة من التراب بأرض زراعية، وتم العثور عليه”، وعقب ضبط المتهمة، أصدرت النيابة قرارا بحبسها على ذمة التحقيقات، وبعدما تسلمت تقرير الطب الشرعي الخاص بالضحية، تمت إحالة المتهمة للمحاكمة الجنائية أمام محكمة الجنايات.

المصدر: مصر فايف.