التخطي إلى المحتوى
«كيد الحريم».. أول بيان أمني بشأن الواقعة المؤسفة التـي شهدتها منشأة ناصر بالقاهرة

شهدت منطقة الدويقة واقعة مؤسفة، حيث سادت حالة من الرعب بين أهالي المنطقة بعد اشتعال النيران فـي شقه، حيث تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية القاهرة حل لغز الحريق من وراءه.

تفاصيل حريق شقة القاهرة

تلقى قسم منشأة ناصر  إخطاراً من شرطة النجدة بنشوب حريق قوي باحد الشقق السكنية الكائنة فـي منطقة الدويقة التابعة لدائرة القسم، وعلى الفور تم الدفع بعدد من رجال المباحث لكشف غموض تلك الواقعة.

وتبين من التحريات الأولية للحادث احتراق محتويات غرفة النوم بالشقة الواقعة محل البلاغ  والخاصة بالمدعوة ” شادية 34 عاماً، وذلك بعد تلقيها مكالمه تفيد تعرض نجلها لمكروه اثناء تلقيه درساً.

ولكن كانت المفاجأة أن تلك المكالمة كان غير صحيحه، وبعدها تلقت مكالمة من الجيران تفيد بنشوب حريق ولكنها لم تتهم احد بالتسبب فـي الحريق.

حيث كشفت التحريات أن وراء هذا الحريق المدعو ” شافعي.أ” سائق 38 عاماً وشقيقته ” نادي” مقيمان بدائرة القسم، حيث أنه قام بالاتصال بالضحية وأخبرها بحادث نجلها مما أجبرها على مغادرة المنزل فوراً حتى يخلو لهما المنزل لارتكاب فعلتهما.

وكانت الزوجة قد أغفلت زوجها وحصلت على نسخة من منزل ضرتها حتى يستطيعا الدخول بسهولة، واعترفا بالواقعة وأن السبب هو الانتقام من زوجها بعد زواجه من الشاكية.، وتم تحرير محضر بالواقعة وإحالته للنيابة العامة للتحقيق.

المصدر: مصر فايف.