التخطي إلى المحتوى
الحصيلة النهائية لضحايا انفجار مدينة نصر منذ قليل واستشهاد الرائد “مصطفى عبيد”.. ومدير أمن القاهرة يصل للمكان

فـي أول تحرك له، تفقد اللواء محمد منصور، مدير أمن القاهرة موقع انفجار عبوة ناسفة بالقرب من كنيسة أبو سيفين بمنطقة عزبة الهجانة بمدينة نصر، فـي الوقت الذي أكد فيه مصدر أمني خلال تصريحات صحفية، بأن رجال المفرقعات قاموا بتمشيط موقع الانفجار للتأكد من خلواها من أي أجسام غريبة.

وأضاف المصدر الأمني، بأجهزة الأمن بالقاهرة تحفظت على كاميرات المراقبة للوقوف على ملابسات الحادث وتحديد المتهمين كما تحفظوا على البقايا والمواد المستخدمة فـي القنبلة تمهيدا لفحصها عن طريق رجال المعمل الجنائي، لافتًا إلى أن الانفجار أسفر عن استشهاد ضابط المفرقعات الرائد مصطفى عبيد بمنطقة ما بين جامع والكنيسة، وإصابة أمين شرطة آخر.

إمام مسجد ينقذ الأقباط من كارثة محققة

كان إمام مسجد الحق الكائن بنهاية شارع مصطفى النحاس، فـي عزبة الهجانة التابعة لمدينة نصر، قد أبلغ القوى الأمنية المكلفة بحراسة كنيسة السيدة العذراء وأبو سيفين، بوجود عبوات ناسفة أعلى سطح المسجد، مشيرا إلى أنه ربما يتم استخدامها ضد الأقباط فـي احتفالات عيد الميلاد، وعلى الفور توجهت قوة أمنية للموقع وعثرت على 3 عبوات ناسفة، وأثناء العمل على إبطالها، انفجرت إحداها، وأسفرت عن استشهاد ضابط شرطة وإصابة اثنين من أمناء الشرطة.

ومن جانبه، كشف كاهن الكنيسة، أن حرص إمام المسجد ومحبته للأقباط ودوره الوطني، أنقذ مئات الأرواح، حيث لاحظ وجود أجسام غريبة أعلى سطح المسجد فأبلغ قوة الشرطة، التـي تحركت وأبطلت العبوات الناسفة، مشيدًا بالدور الوطني لإمام المسجد، وضابط الشرطة الذي ضحى بحياته أثناء تأدية عمله، وأنقذ مئات الأرواح.

 

 

 

المصدر: مصر فايف.