التخطي إلى المحتوى
“كبير فـي السن ومأخدش باله”.. تفاصيل إلقاء القبض على سائق الأتوبيس بعد دهسه لطفلة بالقاهرة

كشفت قوات الامن فـي الساعات الماضية عن جهودها قد نجحت فـي إلقاء القبض على سائق الأتوبيس ومشرفة بمدرسة خاصة، وذلك بعد توجيه تهمة الإهمال والتسبب فـي وفاة طفلة تدعى “مليكة” دهسًا تحت عجلات الأتوبيس الخاص بمدرسة فـي مدينة السادس من أكتوبر.

وقالت الجهات الأمنية، بأن تفاصيل هذه الواقعة تعود إلى وصول بلاغ لرئيس المباحث الجنائية لقطاع أكتوبر، من إدارة شرطة النجدة بوصول طفلة المستشفى جثة هامدة متأثر بإصابتها بكسر فـي الجمجمة وكدمات بالجسم، وعلى الفور صدرت التعليمات بشأن ضرورة التحري عن هذه الواقعة فـي أقرب وقت ممكن.

وبعد أقل من ساعة، قد أثبت التحريات، بأن سائق حافلة مدرسة خاصة دهس الطفلة عقب نزولها فـي طريقها لمنزلها فـي الحي السابع.

وقد تم إلقاء القبض عليه من قبل الجهات الأمنية، وكذلك إلقاء القبض على مشرفة المدرسة، والتي ادعت وفاة الطفلة بسبب سقوطها على رأسها، ولكن بعد مواجهة المشرفة مع الكاميرات،أكدت بأنها لم تصطحب الطفلة إلى باب محل سكنها، وأن السائق دهسها عن غير عمد بقولها: “السواق كبير فـي السن وماخدش باله”.

وقد تم تحرير محضر بالواقعة من قبل الجهات الأمنية، وسوف يتم عرضه على النيابة العامة لتبدأ فـي التحقيق فيه.

المصدر: مصر فايف.